Syria

تشير التقديرات إلى أن ما لا يقلّ عن مئة ألف سوري بالإضافة إلى مقاتلين ومدنيين وصحفيين من عدة جنسيات فقدوا نتيجة النزاعات المسلحة السابقة والحالية في سوريا جرّاء عمليات الإعدام ، الاحتجاز التعسفي،عمليات الخطف، جرائم الاستغلال والإتجار بالبشر وخصوصاً الأطفال، إستعمال الأسلحة الكيميائية، والانتهاكات الأخرى لحقوق الإنسان. كذلك فإن قائمة المفقودين تشمل المهاجرين بما في ذلك الذين يعيشون في مراكز الاعتقال بعد أن بات آباؤهم – مقاتلو داعش وغيرهم – في عداد المفقودين.

للمزيد من المعلومات حول كيفية عمل اللجنة على القضية السورية الرجاء اضغط هنا