فريق تنسيق السياسات المسهل من اللجنة الدولية لشؤون المفقودين يناقش ورقة حول قرارات العفو السورية

لاهاي، 9 ديسمبر/كانون الأول 2022: ناقش فريق تنسيق السياسات (PCG) في اجتماعه الحادي عشر اليوم ورقة حول فشل قرارات العفو السورية في معالجة قضية المفقودين والمعتقلين. فريق تنسيق السياسيات هو مبادرة يقودها السوريون بشأن المفقودين والمختفين، تسهلها اللجنة الدولية لشؤون المفقودين (ICMP). تم عقد اجتماع اليوم عبر الإنترنت بموجب قواعد تشاتام هاوس.

تبحث الورقة في القضايا المتعلقة بالكشف عن مصير المفقودين وتأمين الإفراج عن المعتقلين بموجب قرارات العفو الصادرة عن السلطات الحالية في سوريا. وهو تعكس رفض الفريق قبول أي محاولة بموجب هذه المراسيم لإنكار محاسبة الجناة المتورطين في الانتهاكات ضد الأشخاص المفقودين.

قال أحد المشاركين: “لقد تم إساءة استخدام هذه المراسيم في الماضي، وستكون ببساطة أساسًا لمزيد من انتهاكات حقوق الإنسان إذا تم استخدامها للعفو عن المعتدين. يمكن أن يشكل العفو إجراء لعدالة انتقالية للمساعدة في معالجة قضية الأشخاص المفقودين وتعزيز بناء السلام، ولكن لا ينبغي استخدامه لإنكار المساءلة “.

يُعتقد أنّ أكثر من 130 ألف شخص هم في عداد المفقودين نتيجة للأحداث الأخيرة في سوريا، كما فُقدَ العديد من السوريين الذين فروا على طول طرق الهجرة. بالإضافة إلى ذلك، فإن البلاد لديها إرث من قضايا المفقودين والمختفين المرتبطة بانتهاكات حقوق الإنسان وغيرها من الأسباب قبل النزاع.

تم تأسيس فريق تنسيق السياسات بعد مؤتمر نظمته اللجنة الدولية لشؤون المفقودين في لاهاي في فبراير 2020. يتألف فريق تنسيق السياسات البالغ عدده 27 من روابط عائلات المفقودين السوريين وخبراء قانونيين ومدافعين عن حقوق الإنسان وأعضاء في اللجنة الدستورية السورية وممثلين عن المجتمع المدني يقيمون داخل سوريا وخارجها. يقدّم الخبراء الدوليون الدعم كمستشارين في مجال اختصاصاتهم. يهدف الفريق إلى وضع توصيات واسعة وأطر سياسية لعملية مستقبلية بشأن مفقودي سوريا، بما في ذلك تطوير تشريعات ومؤسسات محددة الغرض وتدابير لتقديم تعويضات لأسر المفقودين، فضلاً عن قضايا أخرى ذات صلة بالاحتجاز التعسفي والمقابر الجماعية والطرق الفعّالة والآمنة لمعالجة البيانات المتعلقة بالأشخاص المفقودين. وقد اعتمد الفريق حتى الآن عدّة أوراق من بينها ميثاق مبادئ أخلاقية لجمع بيانات وتوثيق حالات مفقودي سوريا، وتقرير حول المراجعة الدورية الشاملة قدّمه إلى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة وأحكام دستورية وورقة عن التشريعات السورية المعنية بالمفقودين وورقة حول المقابر الجماعية في سوريا.

كما ناقش الفريق خطة المناصرة في اجتماع اليوم، لنشر والترويج الأوراق السياسة الخاصة به وتأمين تنفيذ توصياته.

يتم تمويل مساعدة اللجنة إلى فريق تنسيق السياسيات من قبل المملكة المتحدة من خلال الدعم الذي تقدمه لبرنامج اللجنة في سوريا / الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. يعد فريق تنسيق السياسيات جزءًا من إستراتيجية اللجنة الدولية لشؤون المفقودين للمساعدة في وضع الأسس لعملية مستدامة للأشخاص المفقودين في سوريا. كما تسعى اللجنة الدولية لشؤون المفقودين في إنشاء مخزن بيانات مركزي للأشخاص المفقودين من سوريا. حتى الآن، جمعت اللجنة الدولية لشؤون المفقودين بيانات من أكثر من 60 ألف عائلة سورية، بما في ذلك عينات مرجعية جينية لاختبار الحمض النووي ومطابقته. 

عن اللجنة الدولية لشؤون المفقودين

اللجنة الدولية لشؤون المفقودين هي منظمة حكومية دولية قائمة على المعاهدات ومقرها لاهاي بهولندا وتتمثل مهمتها في تأمين تعاون الحكومات وغيرها في تحديد أماكن الأشخاص المفقودين بسبب النزاعات وانتهاكات حقوق الإنسان والكوارث والجريمة المنظمة والهجرة غير النظامية وغيرها من الأسباب ومساعدتهم في القيام بذلك وهي مكلفة حصراً بالعمل على قضية الأشخاص المفقودين.

تواصل معنا