(English) ICMP Assists Iraqi National Team In Successful Data Collection Campaign in Dohuk  

اللجنة الدولية لشؤون المفقودين تساعد الفريق الوطني العراقي في حملته الناجحة لجمع البيانات في دهوك

بغداد ، 24 تشرين الأول / أكتوبر 2019: بدعم من اللجنة الدولية لشؤون المفقودين ،أنهى الفريق الوطني العراقي، حملة لجمع عينات البيانات والمراجع في مخيم القادية لل النازحون داخلياً، في دهوك، شمال العراق. ينتمي عدد كبير من الأشخاص الذين يعيشون في المخيم إلى المجتمع الإيزيدي من منطقة سنجار في شمال العراق، التي اجتاحتها داعش في عام 2014.

خلال الحملة، تم جمع عينات مرجعية من الدم من أقارب المفقودين، وتم الإبلاغ عن حالات اختفاء جديدة. قام الفريق الوطني بمراجعة المعلومات الخاصة بأكثر من 400 شخص مفقود، والتي يمكن استخدامها الآن كجزء من عملية تحديد الرفات البشرية التي تم استخراجها في يوليو وأغسطس من مقابر جماعية في قرية كوجو في سنجار. من المأمول أن تؤدي حملة العينة المرجعية إلى تحديد هوية الأشخاص المفقودين على أساس الحمض النووي، بما في ذلك حالات المفقودين المتعلقة بالتنقيب الأخير لمواقع المقابر الجماعية في منطقة سنجار.

قالت مديرة برنامج العراق التابع للجنة الدولية لشؤون المفقودين، راسا أوستراوسكايت، ” لقد زودت اللجنة الدولية لشؤون المفقودين العائلات بمعلومات حول العملية وساعدت الفريق الوطني من خلال الدعم اللوجستي والمراقبة والتوجيه”، مضيفًا أن هذه الحملة الناجحة في مخيم القادية يمكن أن تكون مفيدة كنموذج للحملات مماثلة في أماكن أخرى في البلاد، وأن “اللجنة الدولية ستواصل دعم الفريق الوطني في جهوده لمعالجة مسألة المفقودين.”

يضم الفريق الوطني كل من دائرة شؤون وحماية المقابر الجماعية التابعة لمؤسسة شهداء العراق، دائرة الطب العدلي التابعة لوزارة الصحة و وزارة الشهداء والمؤنفلين التابعة لحكومة إقليم كردستان العراق. هذه هي الوكالات المسؤولة عن معالجة قضية الأشخاص المفقودين. يُعتقد أن ما بين 250000 الى مليون شخص مفقودون في العراق نتيجة أكثر من أربعة عقود من عدم الاستقرار السياسي والصراعات.

اللجنة الدوليه لشؤون المفقودين هي منظمة مستقلة تقوم على أساس معاهدات دوليه ومقرها الرئيسي في الهاي، هولندا. وتتمثل مهمتها في ضمان تعاون الحكومات وغيرها في تحديد أماكن المفقودين من النزاعات وانتهاكات حقوق الإنسان والكوارث والجريمة المنظمة والهجرة غير النظامية وغيرها من الأسباب ومساعدتهم في القيام بذلك. إنها المنظمة الدولية الوحيدة المكلفة حصرياً بالعمل على قضية الأشخاص المفقودين.

يتم تمويل برنامج اللجنة الدولية للأشخاص المفقودين في العراق من قبل خدمة الاتحاد الأوروبي لأدوات السياسة الخارجية.