مشاركات مصنفة: News

إعداد استراتيجية المفقودين في ليبيا

دعا محامون ليبيون وأصحاب المصلحة الآخرين المجتمعون في ندوة في اسطنبول في 11-12 مايو الأطراف لإعداد حوار وطني في ليبيا لتقديم التزام رسمي ليس فقط للعمل من أجل الكشف عن مصير المفقودين ولكن لإجراء التحقيقات وأيضا للحفاظ على حقوق الأسر.

شارك خبراء قانونيين ونشطاء المجتمع المدني وممثلو الحكومة في ندوة حول “الإجراءات الجنائية واستخدام الأدلة في العمليات التي تقودها المحكمة بشأن المقابر الجماعية والأشخاص المفقودين في ليبيا”، التي نظمتها اللجنة الدولية لشؤون المفقودين لمساعدة أصحاب المصلحة على وضع إطار قانوني يمكن من خلاله معالجة قضية المفقودين عندما تستقر البيئة التشغيلية في البلاد.

رحّب فضيل محمد الطيب الامين، رئيس اللجنة التحضيرية للحوار الوطني الليبي، بتوصيات الندوة لتسليط الضوء على التزامات السلطات في مجال الأشخاص المفقودين. قال: “أعتقد أن هذا سيكون مفيدا لجميع أولئك الذين يشاركون في العملية”. “الحوار هو الملاذ الأخير لأولئك الذين هم في عداد المفقودين، ولقد لعبت اللجنة الدولية لشؤون المفقودين دورا ايجابيا في إشراك مختلف الأطراف.”

وأشارت المديرة العامة للجنة…

مليون سبب لعدم إحلال السلام في العراق

عندما قامت القوات الموالية للحكومة في بغداد باستعادة تكريت في أبريل، اكتشفت مئات من الجثث التي دفنت في مقابر جماعية بالقرب من نهر دجلة؛ ويعتقد أن مئات من ضحايا الدولة الإسلامية ألقيت في النهر. هذه الحلقة هي قطعة واحدة فقط في فسيفساء غارقة في الدماء: أسفر نصف قرن من الدكتاتورية والصراع عن تقارير تفيد أن هناك ما يصل إلى مليون شخص في عداد المفقودين في العراق.

وأكد المتحدثون في المؤتمرات التي نظمتها اللجنة الدولية لشؤون المفقودين في بغداد وأربيل، في نهاية أبريل وبداية مايو، الحاجة إلى جمع إحصاءات دقيقة كخطوة أولية في معالجة هذه المسألة، ولكن مشارِكة واحدة من مجموعة النساء العراقيات لخصت طبيعة وحجم المشكلة عندما وصفت الأشخاص المفقودين بأنهم “أكبر وأقدم أزمة تواجه أمتنا”.

وقد عالجت اللجنة الدولية لشؤون المفقودين المسألة في العراق منذ عام 2003. لقد قمنا بتدريب أكثر من 500 من الفنيين العراقيين في طرق تحديد مواقع وتوثيق حالات الأشخاص المفقودين، بما في ذلك استخدام التقنيات الأثرية…