المديرة العامة للجنة الدولية لشؤون المفقودين في اليوم العالمي للمفقودين: يجب ان تضعوا حداً للمعايير المزدوجة!

States are legally responsible for investigating missing persons cases, and they are responsible for securing the rights of all families of the missing to justice, truth and reparations.

لاهاي في 28 آب 2020: دعت المديرة العامة للجنة الدولية لشؤون المفقودين كاثرين بومبرغر زعماء العالم لإنهاء المعايير المزدوجة بشأن الأشخاص المفقودين وذلك فبيل احياء اليوم العالمي للمفقودين الذي يُكرم في جميع أنحاء العالم في 30 آب من كل عام.

وأضافت: “إن الدول مسؤولة قانونًا عن التحقيق في قضايا الأشخاص المفقودين، وهي مسؤولة أيضاً عن ضمان حقوق جميع عائلات المفقودين في العدالة والحقيقة والتعويضات. هذه الحقوق غير قابلة للتفاوض ولا تختلف تبعاً لمستوى الدخل أو جنسية أو لون بشرة أو جنس أو الاصل العرقي أو ديانة المفقودين وعائلاتهم. إنها حقوق الفقراء والأغنياء، ومجموعات الأقليات وكذلك الأغلبية. وهي حقوق المرأة كما هي حقوق الرجل.”

كذلك قالت السيدة بومبرغر في مقال رأي نُشر اليوم في صحيفة “أوبزيرفر الأوروبية” انه مع وجود أعداد هائلة من الأشخاص المفقودين في جميع أنحاء العالم – مثلا في سوريا والعراق وكولومبيا والمكسيك، وعلى طول مسار الهجرة الخطيرة في أمريكا الوسطى وجنوب آسيا والبحر الأبيض المتوسط، قد…

معرض اللجنة الدولية لشؤون المفقودين على الإنترنت يعرض مواد تم إنشاؤها من قبل منظمات المجتمع المدني السوري لمناصرة حقوق أسر المفقودين

An image from an advocacy film created by Syria Bright Future that is part of the exhibit. Photo: Syria Bright Future

بقلم ياسمين خلف

11 سبتمبر 2020 – يضم المعرض أفلاماً وكتيبات ومواد أخرى من إنتاج منظمات المجتمع المدني السوري ليؤكد الحقوق القانونية لعائلات المفقودين.

وقد أنتجت المنظمات الإحدى عشر المشاركة المواد من خلال برنامج المنح الصغيرة الذي قدمته اللجنة الدولية لشؤون المفقودين بتمويل من الاتحاد الأوروبي بهدف تعزيز دور المجتمع المدني واستقلاليته في الجهود الرامية لضمان حقوق أسر المفقودين السوريين. تأتي هذه المواد لتخدم جهود المناصرة التي يقوم بها المجتمع المدني، بما في ذلك توعية أسر المفقودين السوريين بحقوقهم ودورهم في البحث عن المفقودين.

وقالت الدكتورة هالة الغاوي، وهي طبيبة شاركت في تأسيس منظمة “مستقبل سوريا الزاهر”، التي أنتجت فيلماً قصيرا كجزء من المشروع: “كلما كان صوتنا أعلى حول هذه القضية، كلما فهم الآخرون معاناتنا؛ لن تتحقق الحقيقة والعدالة إلا بمشاركة فعّالة من قبل أسر المفقودين”.

وقالت لينا الحسيني، رئيسة برنامج سوريا في اللجنة الدولية لشؤون المفقودين، إن الدعم المقدم إلى منظمات المجتمع المدني يهدف إلى مساعدتها على تعزيز قدرتها على التأثير…

(English) ICMP Announces Publication of Mapping Report on the Missing Persons Work of Colombia´s Civil Society Organizations, and Families of the Missing

The publication highlights the central role played by civil society in ensuring that the state fulfils its obligation to investigate all missing persons cases, regardless of the timeframe or circumstance of their disappearance

عفوا، هذه المدخلة موجودة فقط في الإنجليزية الأمريكية و الإسبانية الأوروبية.

من عائلات المفقودين من البوسنة والهرسك الى عائلات المفقودين من سوريا: لا تتنازلوا عن المطالبة بحقوقكم!

 

٢٥ آب ٢٠٢٠: في تبادل إلكتروني نظمته اللجنة الدولية لشؤون بالمفقودين بين عائلات المفقودين من البوسنة والهرسك ومن سوريا، تحدث المشاركون عن تجاربهم ومعاركهم من أجل تحقيق العدالة وإجراء التحقيقات الفعالة في أماكن وجود أحبائهم المفقودين وظروف اختفائهم. كذلك حثت عائلات البوسنة والهرسك نظيراتها السورية على المثابرة لتأمين الحقوق وأكدوا لهم أهمية وجود سجل مركزي آمن يجمع بيانات الأشخاص المفقودين. تقدم اللجنة الدولية لشؤون المفقودين فيلمًا قصيرًا بعنوان “رحلة السعي الى الحقيقة والحرية” يوثق هذا التبادل كجزء من أنشطة للاحتفال باليوم العالمي للمفقودين 2020.

 

اللجنة الدولية لشؤون المفقودين توقّع اتفاقيات تعاون مع مؤسسات عراقية لمواصلة تقديم الدعم في العثور على جميع الأشخاص المفقودين

Zaid Ali Abbas, the Director General of Medico Legal Directorate of the Ministry of Health; Diaa Karim, Director General the Mass Grave Affairs and Protection Directorate of the Martyr’s Foundation, and Fawaz Abdulabbas, deputy head of ICMP in Iraq, sign cooperation agreements on 12 August 2020. Standing behind them are Health Minister Hassan Al-Tamimi, First Deputy Speaker Hassan Al Kabbai and the Head of Martyr’s Foundation, Kadem Awaid, who attended the ceremony to underline their support.

بغداد، 13 أغسطس/آب 2020 وقّعت اللجنة الدولية لشؤون المفقودين هذا الأسبوع اتفاقيات تعاون مع دائرة شؤون وحماية المقابر الجماعية التابعة لمؤسسة الشهداء ودائرة الطب العدلي في وزارة الصحة والبيئة، لتُضاف إلى اتفاقية مُبرمة مع وزارة العدل في أواخر يوليو/تموز.

وجرت مراسيم التوقيع في 12 أغسطس/آب برعاية النائب الأول لرئيس مجلس النواب السيد حسن الكعبي الذي علّق بالقول، “تؤكّد الاتفاقيات وتعزّز تعاوننا مع اللجنة الدولية لشؤون المفقودين”. وتابع قائلًا، “نحن نتطلع إلى النتائج التي سيحقّقها توثيق التعاون بيننا سأتابع التطورات عن كثب”.

من جهتها، قالت المديرة العامة للجنة الدولية لشؤون المفقودين السيدة كاثرين بومبرغر، “تشكّل الاتفاقيات أساس الدعم المتواصل الذي تقدّمه اللجنة الدولية لشؤون الفقودين إلى العراق في وضع وتنفيذ استراتيجية مستدامة للكشف عن مصير جميع المفقودين والمختفين في العراق بطريقة محايدة وشفافة”.

تُقدِّر السلطات العراقية أن عدد المفقودين في البلاد يتراوح بين 250 ألف ومليون شخص. عملت اللجنة الدولية لشؤون المفقودين مع السلطات في العراق منذ عام 2005، مقدمةً الدعم…

اللجنة الدولية لشؤون المفقودين ترحب بتعيين أعضاء “الهيئة الوطنية اللبنانية للمفقودين والمخفيين قسرًا”

لاهاي،17 يوليو/تموز 2020: تعرب اللجنة الدولية لشؤون المفقودين عن ترحيبها بتعيين أعضاء “الهيئة الوطنية اللبنانية للمفقودين والمخفيين قسرًا” الذين أقسموا اليمين أمام رئيس الجمهورية العماد ميشال عون.

وفي هذا السياق، تقول المديرة العامة للجنة الدولية لشؤون المفقودين، كاثرين بومبرغر، “يؤكّد هذا التعيين على مسؤولية الدولة بالاعتراف بأهمية معالجة قضية الأشخاص المفقودين، وبالتالي تعزيز الثقة في المؤسسات العامة فيما يخص هذه القضية”. وتُردف قائلةً، “بصفتها المنظمة الدولية الوحيدة التي تعمل حصرًا على قضية الأشخاص المفقودين، فإن اللجنة الدولية لشؤون المفقودين على أهبة الاستعداد لدعم لبنان في الجهود المبذولة لمعالجة قضية الأشخاص المفقودين بطريقة محايدة وفعالة، ومساعدة عائلات المفقودين لضمان معرفة الحقيقة وتحقيق العدالة”.

طوال سنوات، بذل المجتمع المدني ورابطات الأسر الجهد لإبقاء قضية الأشخاص المفقودين حية أمام الرأي العام، ومع المنظمات غير الحكومية، دعوا السلطات إلى إطلاق عملية مستمرة وشاملة لمعرفة مصير المفقودين. في عام 2019، أقرّ لبنان القانون رقم 105 بشأن المفقودين والمخفيين قسرًا، واليوم، يُمثل تعيين أعضاء الهيئة الوطنية الخطوة…