Yearly Archives: 2023

تطوير استراتيجية فعالة للأشخاص المفقودين في السياق السوري

سراييفو ، 12 يونيو / حزيران: أنهت مجموعة من ممثلي العائلات ونشطاء المجتمع المدني من سوريا زيارة استغرقت أسبوعًا إلى البوسنة والهرسك برعاية اللجنة الدولية لشؤون المفقودين (ICMP). الزيارة هي جزء من برنامج لدعم تطويراستراتيجية فعالة لتحديد مصير أكثر من 130 ألف شخص مفقود في السياق السوري، بما في ذلك حالات الاختفاء المستمرة منذ عام 2011.

جمعت الزيارة ممثلين من منظمات مختلفة، الذين أتيحت لهم الفرصة للقاء ممثلين عن معهد الأشخاص المفقودين في البوسنة والهرسك، ووزارة حقوق الإنسان واللاجئين، ومكتب المدعي العام لجرائم الحرب.

قالت المديرة العامة للجنة الدولية لشؤون المفقودين كاثرين بومبرغر: “تلتزم اللجنة الدولية لشؤون المفقودين بمساعدة المجتمع المدني السوري لبناء عملية مستدامة لتحديد مكان جميع الأشخاص المفقودين والتحقيق في اختفائهم وتأمين حقوق جميع العائلات في الحقيقة والعدالة والتعويضات” ، مشيرة إلى أن يمكن أن تكون الاستراتيجيات التي نجحت في البوسنة والهرسك بمثابة نموذج محتمل.

أتيحت الفرصة للزوار السوريين للتعرف بشكل مباشر…

تدعم اللجنة الدولية لشؤون المفقودين جمعية ضحايا الهجمات الكيماوية في حلبجة في اليوم العالمي للأطفال المفقودين

أربيل، 25 مايو 2023 – اليوم، في اليوم العالمي للأطفال المفقودين، انضمت اللجنة الدولية لشؤون المفقودين إلى جمعية ضحايا الهجمات الكيماوية في حلبجة في حدث تذكاري. وقد تجمعت هذه العائلات لتخليد ذكرى أحبائها الذين فقدوا خلال الهجوم على مدينة حلبجة عام 1988 بالأسلحة الكيماوية. كما أتيحت للعائلات فرصة لقاء أعضاء اللجنة المعنية بمصير أطفال حلبجة المفقودين التي أنشأتها حكومة إقليم كردستان، وأعضاء في البرلمان من إقليم كردستان لمناقشة عمل اللجنة في تعزيز التعاون بين جميع أصحاب المصلحة.

خلال الهجوم الكيماوي على مدينة حلبجة في 16 آذار/مارس 1988 ، فقد أكثر من 400 طفل. تضع عائلات الأطفال المفقودين في حلبجة أملهم في جهود لجنة حكومة إقليم كردستان المنشأة حديثًا لتوضيح مصير أحبائهم ولم شملهم مع عائلاتهم “. قال السيد لقمان عبد القادر، رئيس جمعية ضحايا الهجمات الكيماوية في حلبجة.

قال ألكسندر هوغ، رئيس برنامج العراق في اللجنة الدولية لشؤون المفقودين:”في اليوم الدولي للأطفال المفقودين، نكرر التزامنا…

تحديد مصير المفقودين ضرورة لتعافي العراق

غداد ، 16 أيار / مايو 2023 – قال مدير برنامج العراق في اللجنة الدولية لشؤون المفقودين ألكسندر هوغ، اليوم، إن تحديد هوية الأشخاص المفقودين أمر ضروري لمعافاة العائلات والمجتمعات المتضررة من النزاع.

حضر فريق اللجنة الدولية لشؤون المفقودين في العراق حدث إحياء اليوم الوطني العراقي للمقابر الجماعية. خلال الحدث، تم الإعلان عن إعادة رفات ضحايا مذبحة بادوش في يونيو 2014 إلى عائلاتهم.

استخدمت داعش موقع بادوش، وهو سجن سابق، للاعتقالات والإعدامات. وقد قدمت اللجنة الدولية لشؤون المفقودين المشورة والمساعدة للسلطات العراقية أثناء الحفريات في الموقع. نتيجة لهذه الشراكة في بادوش ومواقع أخرى ، تمكنت السلطات من إجراء العديد من الحفريات الناجحة.

قال السيد هوغ: “نكرم اليوم ذكرى ضحايا فظائع داعش. إن عملنا في موقع بادوش، إلى جانب شركائنا العراقيين والمنظمات الأخرى، هو مجرد مثال واحد على التزامنا بمساعدة العراق على إنشاء آلية “فعالة لتحديد مصير جميع الأشخاص المفقودين، بغض النظر عن ظروف اختفائهم”.

اقرأ المزيد